زعيم حزب أيرلندي يسلم السلطة لنائبته بعد 35 عاما من توليه المنصب

 

 

يسلم جيري آدمز، زعيم حزب "شين فين" اليوم السبت السلطة لنائبته، ماري لو مكدونالد بعد حوالي 35 عاما من توليه منصب رئيس الحزب الجمهوري الايرلندي.

وكان آدامز/69 عاما/ الذي شارك حزبه في الكفاح لإنهاء تقسيم أيرلندا، قد أعلن في نوفمبر الماضي، أنه يعتزم تسليم السلطة في اجتماع خاص للاعضاء.

وقال آدامز بينما كان يصدر الاعلان إن"القيادة تعني معرفة متى يحين الوقت للتغيير، وذلك الوقت هو الان".

وحثت مكدونالد /48 عاما/ أعضاء حزب "شين فين" على مساعدتها في بناء "إيرلندا جديدة".

وقالت مكدونالد ، فى معرض قبولها ترشيح الحزب لها خلفا لادامز "توحيد تلك الجزيرة، هو أفضل نتيجة لجميع مواطنينا" واضافت:"إنها مهمتنا الان لاقناع أصدقائنا الوحدويين وجيراننا بذلك، وتشجيعهم على مساعدتنا في بناء ايرلندا جديدة".

وكان آدامز قد قال في تصريحات له الشهر الماضي أن قراره للاستقالة يأتي في إطار خطة لحزب (شين فين) لمدة عشر سنوات لتجديد الحزب".

وحذر من أن السياسة الطائفية في إيرلندا الشمالية، أصبحت مرة أخرى "مستقطبة جدا في الوقت الحالي، والمناخ سام للغاية".

التعليقات