غادة والي في منتدى الشباب: استضفنا لاجئين ولم نعزلهم مثلما تفعل دول أخرى

 

أكدت الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي اليوم الثلاثاء أن مصر بذلت جهدا كبيرا في استضافة اللاجئين دون أن تطلق عليهم هذا الاسم بل دمجتهم في المجتمع والتعامل معهم كمواطنين مع توفير جميع الخدمات الصحية والتعليمية  لهم .

وأوضحت والي أن الحكومة لم تعزلهم داخل مخيمات منعزلة مثلما تفعل دول  أخرى كما لم تتعامل معهم كفئة يتم تحديد تحركها أو وضع قيود عليها.

وأضافت والي – أمام جلسة (التجربة المصرية في استضافة اللاجئين) ضمن منتدى شباب العالم  المنعقد بمدينة شرم الشيخ – إن مصر تستضيف لاجئين من 59 دولة يعيشون في مختلف  المحافظات مما يعني أن المجتمع المصري منفتح عليهم ويتم استيعابهم داخل المجتمع  حيث يمكنهم التحرك في أي مكان دون قيود أو حواجز على حركتهم..مشيرة إلى أن مصر سجلت  أعلى معدلات لالتحاق الأطفال السوريين بالمدارس حيث يبلغ عددهم حوالي 40 ألف  طالب.

ونوهت بأن هناك تعاونا وثيقا مع وكالات الأمم المتحدة المعنية بمساعدة اللاجئين ..  مرحبة بالمؤسسات الدولية التي تعمل على تقديم خدمات للاجئين بالتعاون مع وزارة التضامن  الاجتماعي.

وأشارت الى أن منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية تقدم خدمات متنوعة لهم مثل خدمات  التسجيل ودعم سبل العيش وإتاحة فرص اقتصادية لهم مثل توفير فرص عمل أو مساعدتهم  على إقامة مشروعات متناهية الصغر لتوفير الحياة الكريمة لهم إلى جانب خدمات حماية  المرأة والطفل من العنف والاستغلال وتقديم المعونات الغذائية ومواد الإغاثة والمساعدات  النقدية.

التعليقات