أمر باعتقال الرئيسة السابقة لمالاوى على خلفية فضيحة فساد

 

أمرت السلطات في مالاوي، اليوم الاثنين، باعتقال رئيسة البلاد السابقة جويس باندا، بسبب اتهامات بإساءة استغلال السلطة وغسل أموال على مدى عامين تولت خلالهما الحكم. وذلك بحسب ما ذكر المتحدث باسم الشرطة.

وأوضح جيمس كادادزيرا، المتحدث باسم الشرطة الوطنية أن الاتهامات للرئيسة السابقة تأتي في إطار فضيحة فساد أوسع نطاقا كشف عنها في 2013، واستولى فيها مسؤولون بارزون في الحكومة على ملايين الدولارات من خزينة الدولة. وفقا لـ "سكاي نيوز".

وأكد أن التحقيقات التي يجريها قسم الاحتيال والماليات في الشرطة، "كشفت أدلة موثوقة" ضد جويس. فيما نفى متحدث باسم جويس ارتكابها أي مخالفات.

يذكر أن جويس، التي تولت الرئاسة لمدة عامين، قد غادرت البلاد بعد أن خسرت في انتخابات أمام بيتر موثاريكا في 2014.

التعليقات