ميركل ترد على ماي: لن نتفاوض على "الأفضل" لبريطانيا فقط في خروجها من الاتحاد الأوروبي

 

قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يوم الإثنين إن على الاتحاد الأوروبي بحث الحد من وصول بريطانيا لسوقه الموحدة إذا لم تقبل لندن بالحريات الأربعة للتكتل في مفاوضات الخروج من الاتحاد.

وأضافت ميركل أن من غير الممكن أن تجرى مفاوضات بناء على "اختيار الأفضل" لبريطانيا فحسب بما يضيف ضغوطا على رئيسة الوزراء البريطانية التي ألمحت في مطلع الأسبوع إلى "خروج صعب" لبلادها من الاتحاد والذي تتصدر فيه قضية ضبط الحدود سلم الأولويات متغلبة على الوصول للأسواق.

وقالت ميركل إن من المهم "أن نوضح أيضا من ناحية أخرى أن الوصول للسوق الموحدة ممكن فقط شريطة احترام الحريات الأربع الأساسية وإلا على المرء مناقشة وضع قيود" على الوصول للسوق الموحدة.

وكانت رئيسة وزراء بريطانيا، تيريزا ماي قد قالت في حوار مع قناة سكاي نيوز أمس "طبعا لا نزال نريد أفضل اتفاق ممكن بالنسبة إلينا بحيث تكون شركاتنا قادرة على مواصلة التجارة مع الاتحاد الأوروبي وداخله"، علما بأن بروكسل وعواصم أوروبية أخرى تربط بين الإفادة من السوق الموحدة وحرية تنقل الأفراد.

وترفض ماي كشف استراتيجيتها التفاوضية قبل تفعيل المادة خمسين من معاهدة لشبونة التي تطلق آلية الخروج من الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي تعتزم القيام به قبل نهاية مارس.

loading...
التعليقات