تيريزا ماي: السيطرة على تدفق المهاجرين أهم أولوياتنا

 

ألمحت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي الأحد إلى أن أولويتها خلال المفاوضات حول بريكست تتمثل في السيطرة على تدفق المهاجرين من دول الاتحاد الأوروبي أكثر من تركيزها على الإفادة من السوق الأوروبية الموحدة.

وفي مقابلة مع قناة سكاي نيوز قالت ماي ردا على سؤال حول أولويتها بين الأمرين المذكورين، "سنكون قادرين على السيطرة على حدودنا وقوانيننا... هذا ما صوت الناس لأجله في 23 يونيو،" في إشارة إلى الاستفتاء الذي صوتت خلاله غالبية البريطانيين على خروج بلدهم من الاتحاد الأوروبي.

وتبدي كثير من الشركات البريطانية قلقها من عدم إمكان الاستفادة من قوانين السوق الأوروبية الموحدة التي تسمح لها بحرية التجارة مع دول الاتحاد الأوروبي.

وتداركت ماي "ولكن طبعا لا نزال نريد أفضل اتفاق ممكن بالنسبة إلينا بحيث تكون شركاتنا قادرة على مواصلة التجارة مع الاتحاد الأوروبي وداخله"، علما بأن بروكسل وعواصم أوروبية أخرى تربط بين الإفادة من السوق الموحدة وحرية تنقل الأفراد.

وترفض ماي كشف استراتيجيتها التفاوضية قبل تفعيل المادة خمسين من معاهدة لشبونة التي تطلق آلية الخروج من الاتحاد الأوروبي، الأمر الذي تعتزم القيام به قبل نهاية مارس.

وتعرضت ماي لضربة باستقالة ايفان روجرز، سفير بريطانيا السابق لدى الاتحاد الأوروبي الثلاثاء، على خلفية انتقاده "حججا واهية وتفكيرا غير سليم" للحكومة.

وقالت ماي الأحد "نعم، نأخذ وقتنا في درس الوضع.. لأننا نواجه مسائل معقدة". 

loading...
التعليقات