علماء يحددون العلاقة بين المرتب والإصابة بمرض الخرف!

 
حدد علماء بريطانيون العوامل الاجتماعية والاقتصادية التي تؤثر على احتمال الإصابة بخرف الشيخوخة الذي يتجلى لدى كبار السن.
 
وتقول نتائج دراسة علماء من جامعة لندن، نشرت في مجلة "JAMA Psychiatry"، إن الفقراء لديهم مخاطر عالية للإصابة بالخرف لدى تقدمهم في السن.
 
وحلل الخبراء نتائج دراسة طويلة الأمد قام بها مركز "إلسا" الإنجليزي لأمراض الشيخوخة وشارك بها أكثر من 6000 آلاف متطوع يعيشون في بريطانيا، ممن ولدوا في الفترة ما بين 1902 و1943.
 
واتضح أن الأشخاص الذين ولدوا بعد عام 1926 اختلفوا أكثر من حيث مستوى الراتب والدخل عن أولئك الذين عاشوا من قبل.
 
وتبين للعلماء أيضا أن الحالة الاجتماعية والمالية الجيدة في سن متأخرة تقلل من خطر الخرف، وأن أصحاب الدخل المحدود (الفقراء) يعانون أكثر من الأمراض العصبية المختلفة.
 
ويرجع الباحثون ذلك إلى حقيقة أن سبل العيش المرفهة تتيح للناس نشاطا اجتماعيا أكثر، ما يؤدي إلى المحافظة على الوظائف المعرفية مع مرور الوقت.
 
التعليقات