بيع لوحة عارية لرسام إيطالي مقابل 157 مليون دولار في مزاد بنيويورك

 
 
بيعت لوحة عارية رسمها الفنان الإيطالي أميديو موديلياني مقابل 157.2 مليون دولار في مزاد لدار سوذبي يوم الاثنين محققة بذلك رابع أعلى سعر لعمل فني في مزاد لكنها لم تحقق رقما قياسيا جديدا للفنان نفسه.
وكانت دار مزادات سوذبي قد قدرت سعرا يتجاوز 150 مليون دولار للوحة (نو كوشيه)وهو ما يجعل اللوحة المرسومة في عام 1917 أعلى الأعمال الفنية من حيث تقديرات السعر في تاريخ الدار.
 
لكن اللوحة التي حققت التوقعات بشأن سعرها وفشلت في تحقيق رقم قياسي برغم أنها من أعمال موديلياني بيعت بأقل من سعر أعمال فنية حققت أرقام بيع قياسية في مزادات في الآونة الأخيرة. وكان أبرزها لوحة (سالفاتور موندي) لليوناردو دافنشي التي وصل سعرها إلى 450.3 مليون دولار في دار مزادات كريستي في نوفمبر بعد منافسة شرسة بين عدد من كبار هواة اقتناء الأعمال الفنية.
 
وكانت تقديرات قبل المزاد توقعت أن تجلب هذه اللوحة 100 مليون دولار.
 
وسارعت سوذبي أثناء المزاد بالإشارة إلى أن لوحة (نو كوشيه) حققت أعلى سعر لأي عمل فني بيع في تاريخ دار المزادات التي يبلغ عمرها 274 عاما.
 
ومما يشير إلى مدى ارتفاع الأسعار أن كانت اللوحة نفسها قد بيعت مقابل 27 مليون دولار في عام 2003.
 
ومن الأعمال الفنية الأخرى التي بيعت في المزاد لوحة (لي ريبوس) لبابلو بيكاسو التي حققت 36.9 مليون دولار متجاوزة بذلك أعلى تقدير سعري لها عند 35 مليون دولار ولوحة (ماتينيه سور لا سين) لكلود مونييه التي بيعت مقابل 20.55 مليون دولار وهو ما يزيد بقليل على أقل سعر متوقع لها عند 18 مليون دولار.
 
ومزادات الربيع الفنية مستمرة يوم الثلاثاء حيث تقيم دار كريستي مزادها للفنون الانطباعية والحديثة.

 

التعليقات