في المكسيك.. الأهالي الغاضبون يلقون بشاب اغتصب فتاة إلى قفص تماسيح

 

 

استطاعت الشرطة السيطرة على ثورة أهالي غاضبين في مدينة أواكساكا المكسيكية، ولكن بعد أن ألقى الأهالي بشاب في قفص تماسيح لأنه اغتصب فتاة صغيرة.

ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية اليوم أن رجال الأمن استطاعوا إنقاذ حياة الشاب في اللحظة المناسبة، ونقلوه إلى مستشفى محلي بعد تعرضه لجروح خطرة في مناطق متفرقة من جسده.

وجاء ذلك بعدما قررت الشرطة الإفراج عن المشتبه به، وفور خروجه من مركز الشرطة، تم الاعتداء عليه بالضرب المبرح، وبدا للسكان الغاضبين أن هذا العقاب قليل بحقه، لذا قرروا إطعامه للتماسيح، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام محلية.

وقرر السكان المحليون تنفيذ الحكم بأنفسهم ومن دون الرجوع إلى القضاء، وسط تجمع حوالي 50 شخصا من أهل وأقارب الضحية، وتم إلقاء الشاب والبالغ 20 عاما في قفص تماسيح.

الفيديو:
https://youtu.be/RmEop7I9eFI  


 

 

التعليقات