أمريكية تخبر زوجها المريض كذبا بعزل ترامب لتسعده قبل لحظات من وفاته

 

 

حاولت زوجة مواطن أمريكي ان تجعل زوجها سعيدا خاصة في اللحظات الاخيرة من حياته، وذلك من خلال اخباره بنبأ عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من منصبه.

 

وكان المواطن الأمريكي مايكل أليوت، البالغ من العمر 75 سنة، من أشد الكارهين للرئيس الأمريكي دونالد ترامب وسياسته.

 

ويقضى أليوت المتقاعد معظم وقته أمام شاشة التليفزيون، يشاهد البرامج والأخبار السياسية، ويتفاعل كثيرا مع كل خبر يتعلق بترامب خصوصا بعد مجيئه إلى البيت الأبيض وإصدار قوانين جديدة.

 

ووفقا لموقع سبوتنيك باللغة العربية، كشف أحد أعضاء الأسرة أن أليوت تأثر كثيرا بعد قدوم ترامب رئيسا للولايات المتحدة، وأصبح متشنجا ويتعاطى الأدوية المسكنة بشكل مضاعف، خصوصا بعد القرارات الجديدة التي أصدرها وبالإضافة الى تصريحاته النارية التي كانت تؤثر كثيرا على مزاج أليوت اليومي.

 

وقد اتصل أليوت في اللحظات الأخيرة من حياته بزوجته السابقة، التي أخبرته بشكل مقصود بخبر عزل الرئيس الامريكي دونالد ترامب لإراحته وإسعاده في اللحظات الأخيرة من حياته.

 

وعلقت الزوجة على الخبر بالقول "لقد أخبرته بخبر كاذب عن عزل ترامب لكي يكون سعيدا في رحيله".

 

 

التعليقات