الزواج من امرأة ذكية يقلل من خطر إصابة الزوج بالخرف

 
ناقش لورانس والي ، أستاذ الصحة العقلية في جامعة أبردين ، ومؤلف كتاب "فهم الشيخوخة الدماغية والخرف" ، نظريته أن الرجال الذين يتزوجون النساء الذكيات أقل عرضة للإصابة بالخرف في وقت لاحق من الحياة، خلال مهرجان أكسفورد الأدبي.
 
الخرف ليس مرضًا محددًا لكنه مصطلح عام يستخدم لوصف مجموعة متنوعة من الأعراض المرتبطة بانخفاض في مهارات التفكير بما يكفي لتقليل قدرة الفرد على أداء الأنشطة اليومية مثل مرض الزهايمر نقلاً عن موقع يور تانجو.
 
يوجد ما يقدر بنحو 46.8 مليون شخص في جميع أنحاء العالم يعانون من الخرف في عام 2015. وهذا الرقم ربما يتضاعف تقريبا كل 20 عاما ، ليصل إلى 74.7 مليون في عام 2030 و 131.5 مليون في عام 2050.
 
اقترحت الأبحاث أن الأنشطة مثل الكلمات المتقاطعة ، والقراءة ، وزيارة المتاحف يمكن أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بهذه الحالة. 
 
و قال والي "إن الشيء الذي يحتاجه المرء ليعيش حياة أطول وأكثر صحة هو أن يتزوج امرأة ذكية".
 
يؤكد والي على أن هذا الأمر يمكن أن يساعد في إبطاء عملية الشيخوخة. وقال أيضا أن فقدان أحد أفراد الأسرة في سن مبكرة يمكن أن يكون له تأثير على الصحة العقلية للفرد في وقت لاحق.
 
وأوضح "لقد أظهرت الدراسات أن وفاة الأم قبل سن الخامسة يعد عامل خطر للإصابة بالخرف في مرحلة لاحقة من الحياة".
 
التعليقات