دراسة: النساء أكثر عرضة بمرتين للإصابة بالاكتئاب من الرجال

 

وجدت دراسة جديدة أن النساء أكثر عرضة بمرتين للإصابة بالاكتئاب من الرجال.

ففي فترة أسبوعين، ذكر حوالي 8% من الأمريكيين أنهم يعانون من الاكتئاب، حسبما نشر على موقع "إن بي سي نيوز".

ووجدت البيانات الجديدة الصادرة عن المركز الوطني للإحصائيات الصحية أنه لم يحدث تفاقم كبير في نسبة الاكتئاب في الولايات المتحدة على مدى العقد الماضي. ولكنه أظهر تباين كبير في من يعاني من الاكتئاب.

وكشفت دراسة ثانية عن أن معظم هؤلاء الأشخاص لا يحصلون على العلاج.

وتبين أنه بين عامي 2013 و2016، ذكر 5.5% من الرجال أنهم يعانون من أعراض الاكتئاب مقارنة بـ10.4% من النساء. وظهرت اختلافات كبير استنادا إلى العرق والدخل.

ووفقا للمعهد الوطني للصحة النفسية فإن أعراض الاكتئاب تتضمن..

الحزن والقلق المستمر والشعور بالفراغ

الشعور باليأس أو التشاؤم

التهيج

الشعور بالذنب والتفاهة والعجز

فقدان الاهتمام أو المتعة في الهوايات والأنشطة

انخفاض الطاقة أو التعب

التحرك أو التحدث ببطء أكبر

الشعور بعدم الراحة

صعوبة التركيز أو التذكر أو اتخاذ القرارات

صعوبة النوم والاستيقاظ مبكرا جدا أو الإفراط في النوم

تغيرات الشهية و/ أو الوزن

أفكار حول الموت أو الانتحار أو محاولات الانتحار

الشعور بالألم أو الصداع أو مشكلات هضمية دون سبب بدني واضح

ويمكن أن يتضمن العلاج أنواع مختلفة ومتعددة من التأمل والعلاج وتحفيز المخ.

وطبقا للتحالف الوطني بشأن الأمراض العقلية، فإنه غالبا لا يوجد سبب واضح من الاكتئاب، فالصدمة في الطفولة المبكرة والجينات وتغيرات الحياة الكبيرة والحالات الطبية وسوء استخدام المواد يمكن أن تكون جميعها سببا للاكتئاب أو تفاقمه.

وتناول فريق الدراسة أكثر من 240 ألف مريضا تم علاجهم بين عامي 2010 و2013.

التعليقات