هدى عمران تكتب: من قصائد اللعب

حديقة من الوردِ على الجلباب 

وهُوة تتسع في دماغي أحاول سدها بيدي
أو بشرائح الليمون وكأس چِن 
حديقة تنغرس أكثر في جسدي
أصب الكأسَ بعد الكأس
وجسدي أرضٌ صلبة 
صلبة كبيضة 
لا تحاول كسرها 
قد يتلون قميصك بالدماء
أو تضيق عظامك على القلب 
أو تصير فُرجة
أمام باب الدُكان 
مجرد قطٍ في قفص .

التعليقات