كاتب أمريكي: يعتقدون أن التحرش الجنسي بالنساء "حق" للذكور!

 

كتب الصحفي ديفيد هورسي مقالًا بصحيفة "لوس أنجلوس تايمز" يوم الخميس، أكد فيه أن الرجال الذين يمارسون اعتداءات جنسية مثل هارفي وينشتاين، روجر ايلز، بيل أوريلي و دونالد ترامب، يعتقدون أن "مضايقة النساء إلى حد غير مرحب حق من حقوق الذكور".

 

وأضاف أن مثل هذا التصرف يجعل الاعتقاد بأن الرجال لم يتطوروا بعد العصور الحجرية والكهوف البدائية صحيح وأكد على أن "الرجال الحقيقيون يحترمون النساء ويساندون المرأة ليس فقط بالكلمات".

 

وأشار الكاتب إلى أن التحرش ينتشر في جميع أنواع أماكن العمل والجامعات أو مطاعم الوجبات السريعة.

 

وقال هورسي إنه في أعقاب فضيحة وينشتاين، شاركت مئات الآلاف من النساء الأمريكيات في الهاشتاج "#MeToo" عبر وسائل التواصل الاجتماعي للحديث عن تجاربهن مع التحرش الجنسي سواء من زملاء العمل أو من المعلمين والأقارب وأصدقاء العائلة وحتى الغرباء.

 

وأوضح الكاتب أنه هناك العديد من الرجال الذين يختلفون كثيرا عن هذه الصورة النمطية الوحشية ولا يوجد بينهم من يضايق المرأة في العمل أو غيرها من الأماكن مهما كان عمله أو دينه أو توجهاته السياسية.

 

وكتب أن جميع الرجال كائنات تشعر برغبات جنسية ولكن لا يتخيل أن جميع الرجال يفرضون أنفسهم على امرأة غير مرحبة بهم، ليس فقط لأنهم يحترمون النساء، بل لأنهم يحترمون أنفسهم أيضا.

 

وقال هورسي في نهاية المقال "النساء بحاجة إلى التأكد من أن هناك رجالا يمكن الاعتماد عليهم كحلفاء يبتعدون عن استغلال المرأة في مكان عمل أو في حزب أو في الشارع".

 
التعليقات