لاعتمادهن على دخل الرجل.. البريطانيات الأصليات أقل دخلًا من نساء الأقليات العرقية

 

 

صرحت مؤسسة "فاوست" الخيرية لحقوق المرأة أن دخل نساء الأقليات العرقية يفوق أقرانهن من ذوات البشرة البيضاء لاعتمادهن على دخل الشريك.

وذكر موقع "تليجراف" البريطاني أن البريطانيات ذوات البشرة البيضاء تتقاضين أجرًا أقل في الساعة مقارنة بالرجال ذوي البشرة البيضاء ونظرائهن من النساء الهنديات وذوات البشرة السمراء من منطقة البحر الكاريبي والصينيات.

وطبقا لما ذكرته المؤسسة، فإن السبب في ذلك يرجع جزئيا إلى أن النساء ذوات البشرة البيضاء يعملن في الغالب بدوام جزئي بجانب اعتمادهن على دخل الرجل.

وأشارت الأرقام إلى أن النساء ذوات البشرة البيضاء تتقاضين رواتب أقل بنسبة 19.1% عن كل ساعة مقارنة بالرجال ذو البشرة البيضاء، وهو انخفاض أكبر من جميع المجموعات بصرف النظر عن النساء الباكستانيات أو البنجلاديشيات والإفريقيات ذوات البشرة السمراء.

وقالت سام سميثرز، الرئيس التنفيذي للمؤسسة والتي جمعت الأرقام، إن بعض مجموعات الأقليات العرقية أنهت الفجوة بينها وبين النساء ذوات البشرة البيضاء من خلال تعليم أفضل والعمل بدوام كامل.

وأضافت "وتميل النساء ذوات البشرة البيضاء لتكن مؤهلات بشكل أقل من المجموعات العرقية."

وتابعت "المرأة الهندية، على سبيل المثال، لديها تعليم أعلى ودرجات علمية أكثر بالإضافة إلى أنها أكثر عرضة للالتحاق في المهن. وخلال الـ25 عام الماضية التي تغيرت بشكل كبير."

التعليقات