"جوزك لما جه اتقدملك جاب معاه ايه؟".. زوجات: "جاتوه وشيكولاته وذهب" .. "2 كيلو موز" .. "واحد صاحبه"

اللقاء الأول في اي زيجة هو غالبا ما يحدد الانطباع الدائم للزوج أو الشخص المتقدم للخطبة، وعن هدايا العريس جاء سؤال "جوزك لما جه اتقدملك جاب معاه ايه؟"، في أحد الجروبات النسائية لتثير الردود حالة من الدهشة والسخرية عن طبيعة هدايا العرسان للفتاة التي يتقدمون لخطبتها.

 

فتقول جميلة 23 عاما "جاب مرة جاتوه وشيكولاتة ومرة تورتة وورد وفالاخر بابا مرضاش"، بينما قالت دينا 21 "إيد ورا وإيد أودام بلا نيله دا كان ناقص ياخد حق التاكسي مننا وهو نازل"، في حين قالت سارة 25 سنة "لما جه مجابش حاجة بس ابوه اداني ١٠٠جنيه"، بينما تهاني 34 قالت "جاب صنيه شيك مرصوصه عليها شيكولاته والصنيه دي قدمت عليها الشبكة في الفرح وعندي دلوقتي في شقتي" وزهرة قالت "جاب جاتوهات 5 علب وجاب علب شوكلاته كتير وادانى 3الاف".

 

بينما كان لعرسان أخرين بعض الهدايا الغريبة بعضها مبالغ فيها وبعضها محل سخرية فتقول شيماء 20 سنة "جابلي جاتوه وشنطة هدوم بيت وخروج واستقبال وقمصان نوم وشباشب وتوك شعر وبرفانات"، بينما قالت سماح "جابلي فراولة وخوخ وكل فاكهة الصيف"، بينما تقول جيهان "جاب عقد وجلابية كان فاكر هيخطب فاطمة عيد"، بينما قالت رحاب "جابلي 2 كيلو موز تقوليش رايح يخطب من الجبلاية"، وتقول عبير "جابلي نتيجة التخرج وبابا اعتبره وشه حلو ووافق عليه واتدبست انا".

بينما كان لعريس شاهندة هدايا أكثر اقناعا فتقول "اول مره شيكولاته وساعة هدية... ولما جه مع أهله جاب جاتوه وشيكولاته.... ولما جم ساعة قراءه الفاتحة... شيكولاته وقفصين برتقال وقفص فراوله وموز وحاجة ساقعة وجاتوه وتورته وبط وديك رومي وخاتم ذهب"،  ولهبة تعليق بالغ الدهشة عندما قالت عن زوجها "ماجاش اصلا بعتلي أمه ب5 كيلو جوافة و5 كيلو عنب ولما سالتها بعد كده قالتلي ﻻ مالكيش دعوه دول ﻻختك".

بينما قالت فاطمة "شهرين خطوبة مشفتش منه حاجة" وردت عليها ياسمين قائلة "وانا وحياتك ولا حتى وردة"، وتقول منال "جاب بوكيه ورد ودبدوب ولعب لعيال اختي، وتقول داليا "جابلي كيلو بلح الشام وزلابية وذلاه بيهم لحد دلوقتي"، بينما تقول شيؤين "جاي ايد ورا وايد قدام وجايبلي معاه واحد صاحبه"، ومن جهتها نور قالت "جابلي الضغط، ياما جاب الغراب لأمه"، ورانيا ساخرة قالت "جابوا جاتوه واكلوه واتعشوا وشربوا الساقع والشاي وقعدنا نهزر ومتكلموش في حاجة ومشيوا" . 

 

التعليقات