الحكم على أمريكي بـ40 عاما بالسجن وتحت المراقبة بتهمة العنف المنزلي

أصدرت محكمة أمريكية حكما على رجل بالسجن لمدة 20 عام بتهمة العنف المنزلي ضد زوجته.

وكانت المحكمة العليا في مقاطعة كويتا، أصدرت حكما بـ40 عام على ماثيو آدم سيلز، مقسمة كالتالي 20 عاما في السجن و20 عاما أخرى في فترة المراقبة، وفقا لما نشره موقع "تايمز هيرالد".

وقال روبرت موراديان، مساعد المدعي العام في مقاطعة كويتا، إن سيلز اعترف بارتكاب جريمة العنف المنزلي.

وأضاف روبرت أن سيلز وزوجته كانا يتشاجران في منزلهما. وخلال المشاجرة، القى سيلز زوجته باتجاه الجدار، ودفعها إلى الأرض وضرب رأسها في الأرض، بالإضافة إلى أنه خنقها وخلال ذلك تسبب وزن جسده في كسر ضلعها.

وأوضح روبرت أنه بمجرد انتهاء المشاجرة، أخذ سيلز الهاتف المحمول الخاص بزوجته وأزال البطارية وخبئهما في أماكن مختلفة من المنزل كما أخذ بطارية ومفاتيح سيارتها.

التعليقات