دراسة: بعد وفاة الشريك.. النساء أكثر شعورا بالوحدة من الرجال

 

كشفت دراسة أن النساء تعانين من الوحدة بعد فقدان الشريك أكثر من الرجال.

وقالت بعض المشاركات في الدراسة إن الشعور بالوحدة هو أصعب شيء واجهنه بعد وفاة الزوج، وفقا لما نشره، اليوم، موقع "تليجراف" البريطاني.

وقال خبراء إن سبب ذلك يرجع إلى أن النساء تقدرن العلاقات الوثيقة أكثر من الرجال، وكانوا أكثر عرضة للاعتراف بالشعور بالوحدة.

وذكر حوالي 30% من النساء أن الوحدة هي أصعب شعور واجهنه بعد فقدان الزوج مقارنة بـ17% من الرجال الذين فقدوا زوجاتهم.

وقالت جمعية "Independent Age"، التي أجرت الدراسة، إن النتائج أظهرت أن النساء تعانين من وفاة الزوج على الرغم من كونها أكثر قدرة على الحديث عن مشاعرهن مع الأصدقاء والأسرة

وقالت النساء إنهم وجدوا أن الحديث إلى الأصدقاء يساعد أكثر مقارنة بالرجال، حيث ذكر 53% أن الحديث ساعدهن في التعامل مع حزنهن مقارنة بـ35% من الرجال.

ووجدت الدراسة أن واحدا من ضمن خمسة أشخاص فوق الـ65 عاما الذين فقدوا الشريك منذ ثلاث سنوات أو أكثر ما زالوا يشعرون بالوحدة.

وقال خبراء إن النساء تواجهن أيضا صعوبات مالية أكثر حدة بعد فقدان الزوج.

التعليقات