أم توثق حملها الثاني في مجموعة من الصور مع زوجها لإظهار مشاعرهما الحقيقية أثناء تلك الفترة

 

وثقت زوجة حملها الثاني في مجموعة من الصور مع زوجها، إظهار مشاعرهما الحقيقية خلال تلك الفترة. وفقا لما نشره موقع "hellogiggles".

وقالت مايا فوردرستراس إن الحمل من أكثر الأوقات سحرية في حياة المرأة، ويتغير جسمها بشكل كبير لاستيعاب الجنين.

وأوضحت أنها لا يمكن أن تكون أكثر سعادة وأعجابا بنفسها، حيث أظهرت الصور الزوجان في حالة سعادة غامرة خلال أسابيع مختلفة من الحمل.

ووثق الزوجان مراحل الحمل من بدايتها وحتى وصلت مايا إلى عدم قدرتها على رؤية أقدامها، وبدأت مايا مشاركة صورها عبر موقع "إنستاجرام" مرة أخرى في مايو، واستمرت في نشرها كل بضعة أسابيع. وقالت إن الفكرة جاءت لها بعد أن لاحظت صور النساء الحوامل الأخريات مثالية.

وقالت: "لقد سئمت من تصوير فترة الحمل وكأنها فترة مثالية، لأنني لم أشعر بذلك".

وتابعت: "لذلك احتضنت حياتي الفوضوية، وقررت مشاركتها مع الجميع على أمل مساعدة الأمهات الآخرين أن يدركوا أنه من المقبول ألا يكون كل شيء على ما يرام".

واستقبل الزوجان طفلهما الثاني قبل أسبوعين، بعد يوم واحد فقط من نشر صور الحمل في الأسبوع 40. ولكن هذا لا يعني أن التقاطهما للصور ثم يتوقف، حيث نشرت مايا مجموعة من الصور تجسد فرحتها بطفلتها، وظهرت فيها وهي ترضع طفلتها.

التعليقات