دراسة: المرأة الإفريقية تستخدم الإنترنت للقراءة وتحسين مستوى المعيشة أكثر من الرجل

وجدت دراسة أجريتها منظمتي "اوبرا" و"وردريدر" أن النساء في أفريقيا يستخدمن الإنترنت عبر الهاتف النقال للمساعدة على تمكينهن ولترفيه أنفسهن أيضاً نقلاً عن موقع "افريقان بيزنيس كومنيتيز" الأمس.
أجرت "اوبرا" دراسة استقصائية شملت 1500 امرأة ورجل تتراوح أعمارهم بين 14 و 44 عاما في نيجيريا وكينيا وجنوب أفريقيا في مايو 2017 لمعرفة المزيد عن عادات تصفح الإنترنت على هواتفهم.
تم الجمع بين نتائج الاستطلاع في وقت لاحق مع بيانات القراءة الخاصة ب 50 ألف مستخدم لتطبيق "وردريدر" في البلدان الثلاثة.
وكشفت الدراسة أن النساء في هذه البلدان الأفريقية الثلاث على دارية بالتكنولوجيا مثل الرجال عندما يتعلق الأمر تصفح الإنترنت باستخدام هواتفهم النقالة.
تستخدم النساء "المتصفح" مثل الرجال، حيث أن غالبية النساء المشاركات في الدراسة الاستقصائية أو ما يعادل 60% في كينيا ونيجيريا ذكرن أنهن يستخدمن الإنترنت على الجوال أكثر من ثماني مرات في اليوم للقيام بأنشطة مختلفة.
وعلاوة على ذلك، تميل النساء إلى استخدام باقات الإنترنت أكثر من الرجال و تشترك المرأة في باقات انترنت أكبر في كينيا يزيد حجم تحميلها خمس مرات بالمقارنة بالباقات التي يختارها الرجال.
ويظهر الاستقصاء أن النساء في نيجيريا وكينيا وجنوب أفريقيا يتفاعلن مع المحتوى المتاح على الإنترنت أفضل من الرجال و​​يحصلن على المزيد من الكتب الإلكترونية من الرجال باستخدام منصة قراءة الكتب الإلكترونية.
وأضافت الدراسة أن النساء أكثر انخراطا من الرجال مع المحتوى الذي يمكن أن يؤدي لتحسن مستوى الحياة بما في ذلك المحتوى المتعلق بالتعليم والاقتصاد وحقوق الملكية والخدمات العامة والصحة.

التعليقات