كلارا كامل تكتب: تزوج الأجنبية

 

لاحظت في الآونه الأخيرة أن كثيرا من الشباب المصري يفكر في الزواج من فتاة أجنبية، لذلك تسائلت بداخلي لماذا إذا تتردد أيها الشاب المصري؟ ألازلت مؤمنا أن الفتاه المصريه أفضل؟!!

وأسفاه عليك إذا كنت تزال تعتنق تلك المبادئ القديمة المهلهلة. أقول لك عزيزي الشاب تزوج الأجنبية.... فهي خفيفة الظل مرحة لأنها لا تحمل هم الغد وبعد غد لم تجرب الحاجة ولم تر يوما صنوفا من الحرمان.

تزوج الأجنبية.... فستجدها منفتحة خفيفة تحب جسدها وتحترمه فهي لم تتعرض لكل أنواع التحرش اللفظي والجسدي منذ نعومة أظافرها من القريب والبعيد من الأب والأخ والجد والجار وحتي سائر الطرقات.

 تزوج الأجنبية.... فلن تكون نكدية لأنها قويه تعلم حقوقها قبل واجباتها وتتمسك بها ولن تتهاون في حق واحد منهم، تعلم أنها حرة تستطيع في أي وقت أن ترحل وتبدأ حياة جديدة مع شخص جديد بدون حدود تحدها أو قيود ترهبها. لا تخشي أين ستضع أولادها أو من أين ستطعمهم لأنها ببساطه تعرف حق المعرفة أنها ستتركهم لك تتكبد معهم نتائج أفعالك معها أو ستأخذهم وهي تعلم أن العمل في بلادها متاح وأن دولتها ستتكفل بهم، لذلك فلم الخوف والقلق ولماذا تضغط علي أعصابها وتضيع لحظات حياتها بالنكد إذا أسأت إليها تركتك، وإذا ملت منك تركتك بحرية كامله تستمتع بحياتها.

تزوج الأجنبية.... فهي ليست مريضة بمرض الشك المزمن المدمر الذي ينخر في عظم المصرية ويأكل في عمرها فالأجنبية لم تعتاد قصص خيانة الأزواج، لم تعتاد التبريرات والشماعات. تعلم ان الناظر لغير زوجته فقط الناظر هو خائن خسيس لا يستحق أن تكمل حياتها معه فلا يوجد مبررات ولا مبررين لا مجتمع ولا إعلام، لا شيوخ ولا عجائز أفراح ومآتم يلومونها ويجعلون منه شهيد مظلوم، فهو مدان في كل مجتمعات بلادها.

تزوج الأجنبية ..... فستجدها جميلة تهتم بنفسها وبشكلها لأنه لو يكن في حياتها شخص يقنعها بأنها حرمة من الحرام فهي أصل كل حرام ومصدر كل شر وإن جسدها سبب كل فتنة ويجب أن يقطع جزء منه لضبطها بل ويجب أن تنبذ ذلك الجسد الفاسد وتكرهه فهو ليس لها لكنه خلق من أجل متعه أحدهم تحت نير عقد الزواج  يوما ما سيأخذه.

تزوج الأجنبية فهي تستطيع أن تحبك وتحترمك لأنها تحب نفسها وتحترمها فلم يعاملها أحدهم في يوم من الأيام علي أنها مواطن درجة ثانية ولم ينقص من كرامتها وقدرها أحد ولم يتهمها أحد أنها ناقصة عقل ودين وغير مؤهلة وأنها أقل كثيرا من الرجال.

تزوج عزيزي الشاب الأجنبية فهي جميلة متحررة منفتحة قوية قوية جدا.

أما المرأة المصرية فهي تلك التي تحصد كل ذلك ومازلت تعيش ومازلت تبتسم فألف تحية لهذه البطلة المستترة ويبقي السؤال أيهم أقوي الأجنبية... أم المصرية ؟!!!!

 

*لكل من ترغب في مشاركة الخواطر أو المقالات برجاء التواصل معنا عبر بريد الكتروني: [email protected]

 

 

التعليقات