آلاء فودة تكتب: إسفنجة أمي المطيعة‎

أنا إسفنجة أمي المطيعة

تضعني على خدها لأمتص الدموع والصفعات

تثبتني بين فقرات عمودها الفقري

فتستقيم انحناءة ظهرها

تعلقني في شحمة أذنيها

لأستخلص لها الأصوات التي تحبها

تقول أمي أنا أنجبت علبة طباشير

أنتِ طابشور يا آلاء

عليكِ أن تُعيدي رسم الخطوط في سبورة الحياة

سترفعين كل الخطوط وتعدلي ميلها،

سيقف الله بجوارنا

_أنا وأنتِ_

هو يعلم جيدًا كيف كان حائطنا القديم

التعليقات