مروة أبو ضيف تكتب بضفيرة وغمازتين ومنجل

 

مطواة مسنونة في قلب الشارع القديم 
في الشقً الغائر بقلب الجبل العنيد
في رمل الجبانة و ما تحويه من ذكريات وعظام 
رائحة الورد في ليل الجنوب القديم
"يا قبر جايلك جدع زين"
رمية خاطئة من فتاة جميلة
صغيرة بضفيرتين
تضحك فتعود غمازتين صغيرتين
و منجل صغير يسحب رأسا معه
رمية صحيحة دون ذرة شك واحدة
وجنازة اخري تمر بالشارع الذي خان كل ساكنيه
الان تلعب بحبلها الأبيض 
قفزة لأعلي
تتدلي رأس من جذع شجرة
قفزة لأسفل 
تتبتر أخري في انحناءة خائفة 
الجبل صلب خلف بيت العائلة الكبير
في كهف صغير عثر علي بابا علي كنوز كثيرة
لكن أربعون حرامي مزقوا لحمه بالكامل
فتاة بضفيرتين قبلت جبينه المبتور و اختفيا معا
مطواة مسنونة في قلبي الذي لا يكل
هدايا و اغنيات و حلوي 
محاولة لصداقة مشبوهة
مع فتاة صغيرة
بضفيرة و غمازتين و منجل

 

*لكل من ترغب في مشاركة الخواطر أو المقالات برجاء التواصل معنا عبر بريد الكتروني: [email protected]

 

التعليقات