منى عبد الكريم تكتب: فضفضة

 

 

اللي ماسك النار، مش زي اللي ايده في الميه، تجارب كتير عدت عليا وعشتها بمرها وأنا ماسكة النار، علشان كدا لما إيدي بقت في الميه بقيت شايفة أحسن،  كفايا أني شايفاني كويس ودا مهم جدًا، لأنه لما تبص على الناس أنت بتشوف القشرة، لكن الحقيقية اللي جوا القلوب وراها مليون باب، الحقيقة تسمعها صح من قلبك، بس حتى قلبك ممكن يتغير.

أنت بتكبر وبتنضج وبتفهم وتشوف، وكل ما الرؤية وضحت قرارك بيختلف، فلازم تسمع قلبك كل يوم وتسأله وتتحايل عليه أحيانا علشان يقولك، طبعا هو أنت فاكر إن قلبك يقول دا موضوع سهل؟.

 أنا بكتب على سبيل الفضفضة وفهم نفسي وبحاول أشارك العالم تجربتي.. يمكن في يوم يكون إنسان محتاج ونس، حاسس بحيرة في موقف شبه اللي أنا كنت فيه في يوم من الأيام، الكلمة طوق نجاة، حبل ممكن ترميه لإنشان على وشك الغرق شايف إن كل الأبواب اتقفلت في وشه، فلما تقوله أنا كنت هناك مكانك متخافش هتعدي واتطمن أنت مش لوحدك بيحارب علشان يعدي لبر الأمان.

 أنا بفضفض معاكم وكمان بسمع كويس قوي لفضفضة القريبيين مني وبكتب هنا في المساحة دي عن أحاسيس صادقة وكلام قلته لنفسي قبل ما أقوله هنا، وفي السياق بتذكر دومًا  أغنية منير من كلمات  صلاح جاهين  اتكلموا "الكلمة إيد .. الكلمه رجل .. الكلمه باب.. الكلمة نجمة كهربية في الضباب .. الكلمة كوبري صلب فوق بحر العباب".

التعليقات