هدى عبد القادر تكتب: لنكُن جادين أكثر

 

لنكُن جادين أكثر

نسمح للظلام أن يأكل حرف قلوبنا كما يجب

ننزع اضطراب الرحمة الذي يعرقل مسيرتنا

ونتذكر فقط كل ما يمكنه أن يؤجل الاستسلام

للمحبة

لنكن بعيدين عن الطفولة

والالوان قدر المستطاع

فلا شيء يعدُ كوننا هنا بلحظة

وموتى بالاخير

اختيارات غير ممنوحة اصلا تؤرق القلب

تبعث على الامل غير المجدي

وتفتح اوسع باب لصياغة احلام جديدة

الاشياء التي تنهكنا في صعود الصعوبات

تؤجج نيران الهزيمة

فيحترق اليأس الجميل!

لنكن اكثر مرونة

ننزلق وسط كل هذه الاشواك دون انفجار

نحافظ على بالونات غرورنا الاليف

ونرتوي اكثر من الدموع التي اختمرت كفكرة خبيثة

هناك

انا لا اريد منا الا أن نضيع اخيرا

فلا شيء هنا فعلا

والافضل هو الانسحاق برضا لائق

دون استدعاء للوداعات الدرامية

أو شرف الاستقبال المهين

فمتى استطاعت النجمة أن تثبت!

ومتى كنتُ أنا حقاً كي لا أضيع!. 

التعليقات