نساء بنجلاديش يحصلن على تمويل من الأمم المتحدة للحماية من تغير المناخ

 

صرحت الأمم المتحدة بأن آلاف النساء في بنجلاديش سيحصلن على تمويل لتنمية سبل العيش التي يمكن أن تصمد أمام آثار تغير المناخ في واحدة من أكثر البلدان تضررا في العالم.

وستحصل النساء والفتيات في المناطق الساحلية المعرضة للكوارث في ساتخيرا وخولنا على مساعدات بقيمة 33 مليون دولار مقدمة من صندوق المناخ الأخضر التابع للأمم المتحدة ووزارة شؤون المرأة والطفل في بنجلاديش، حسبما نشر على موقع "ستراتس تايمز".

وقال مامونور رشيد، متخصص في تغير المناخ في برنامج التنمية التابع للأمم المتحدة، عبر الهاتف من دكا اليوم، "إن ارتفاع مستوى البحر هو التهديد الرئيسي لهذه المناطق."

وأضاف أن النساء اللاتي سيحصلن على التمويل اللازم لتنمية سبل العيش القادرة على الصمود أمام تغير المناخ، بما فيها زراعة الخضروات المائية في حين تستخدم النفايات التي تنتجها الأسماك المستزرعة كأسمدة.

وسيستخدم التمويل أيضا في بناء أنظمة جمع مياه الأمطار المدارة من جانب المجتمع المحلي لتوفير مياه شرب نظيفة لما لا يقل عن 130 ألف شخصا، وستوجه نحو إشراك المزيد من النساء في أنظمة الإنذار المبكر بالفيضانات والأعاصير.

وطبقا للبنك الدولي، فإن حوالي 60% من الوفيات التي تحدث بسبب الأعاصير في العالم خلال العقدين الماضيين حدثت في بنجلاديش.

التعليقات