في يوم الإنترنت الآمن.. "اليونيسف" تنشر نصائح لمكافحة التنمر والتهديد في العالم الرقمي

نشرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" مجموعة من النصائح لمكافحة وتجنب التعرض للإساءة والتنمر والتهديد على الإنترنت، وذلك بمناسبة يوم الإنترنت الأمن الذي تحتفل به المنظمة في السادس من فبراير من كل عام.

وكتبت "اليونيسف" على موقعها الإلكتروني، في حال كنت تتصفح الإنترنت ومر بك شيء جعلك تشعر بعدم الارتياح أو القلق. لعله صديق من مدرستك يتم التنمر عليه، ولا تعرف ما العمل. أو لعلها رسائل أحدهم تتحول نبرتها من الودية إلى التهديد.

وتابعت المنظمة: "هناك الكثير من الأشياء التي تحبها على الإنترنت، ولكن يتم أيضاً إساءة استخدام الإنترنت وبشكل يومي، والشباب هم من يدفع الثمن".

ومن النصائح التي نشرتها اليونيسف:

فكر قبل أن تقبل الطلب

قبل قبول طلب الصداقة، يجب أن تنظر إلى الملف الشخصي -وتعرف من هو هذا الشخص. تذكر: أحياناً يتظاهر الناس بأنهم آخرون، ومن الصعب معرفة ما إذا كانوا يقولون الحقيقة.
 

هل لديكما أصدقاء مشتركون؟ هل أنتما من نفس المدينة؟ لا تشعر بالضغط لقبول طلبات صداقة عشوائية. تحقق من إعدادات الخصوصية حتى لا يرى الأشخاص الذين لا تعرفهم أي معلومات لا تريد لهم أن يروها.

فكر قبل أن ترسل

لا تنشر الشائعات أو تشارك قصصاً أو صوراً مؤذية أو محرجة. ما قد يبدو كنكتة غير مؤذية لشخص يمكن أن يكون مؤلماً للغاية لآخرين.
 

فكر مرتين قبل النقر على "إرسال"، خاصةً إذا كنت مستاءً أو غاضباً. بعد مشاركة رسالة أو صورة أو مقطع فيديو، من الصعب التحكم فيما يحدث لها. إن إزالتها أمر مستحيل تقريباً.

وتذكر أن لديك الحق في الخصوصية -وكذلك الآخرون لديهم. ليس من المقبول تسجيل الدخول إلى حسابات الآخرين، أو استخدام هواتفهم دون إذن منهم.

فكر قبل أن تشارك

يمكنك تغيير إعدادات الخصوصية على منصات وسائطك الاجتماعية لمساعدتك في التحكم فيمن يرى معلوماتك -وجميع الأماكن التي تم تسجيل الدخول فيها.

فكر ملياً فيما تشاركه ومع من. لا تشارك المعلومات الشخصية، مثل عنوانك أو رقم هاتفك أو تفاصيل حسابك المصرفي. وبالتأكيد لا تشارك كلمات السر الخاصة بك!

إذا كانت إعدادات الخصوصية غير آمنة، سيمكن لأي شخص الاطلاع على معلوماتك.

أبلغ

إذا رأيت شيئاً على وسائل التواصل الاجتماعي أزعجك أو أضرك، يمكنك الإبلاغ عنه. على العديد من منصات وسائل التواصل الاجتماعي، يمكنك الإبلاغ عن مشاركة أو صورة إذا كانت تخالف معايير معينة. وتتيح معظم منصات وسائط التواصل الاجتماعي "حظر" شخص حتى لا ترى محتواه ولا يمكنه الاتصال بك أو إرسال رسائل إليك. احصل على المزيد من المعلومات.

التعليقات