دار الخدمات النقابية والعمالية: أمن شركة مصر للغزل والنسيج منع 6 عمال من الدخول

صرحت دار الخدمات والنقابية والعمالية اليوم السبت بأن أمن شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبرى منع عددا من العمال والعاملات من الدخول.

وذكرت دار الخدمات في بيان لها أن ستة من العمال والعاملات بالشركة فوجئوا بمنع الأمن لهم صباح اليوم من دخول العمل.

وتوجه العمال إلى الشركة للعمل في الوردية الأولى التي تبدأ في الساعة الثامنة صباحا قبل أن يمنعهم الأمن من الدخول تنفيذا لتعليمات الشئون القانونية كما أخبرهم بذلك أفراد الأمن.

وبعد مناقشات سمح لهم الأمن بمراجعة مكتب الشئون القانونية الذي أخبرهم موظفيه أن النيابة الإدارية هي التي أصدرت قرارا بوقفهم عن العمل على خلفية التحقيق في الإضراب الذي وقع في الشركة واستمر لمدة 14 يوما، ورفض العمال تلك الممارسة غير القانونية خاصة أنه لم يتم استدعاءهم من قِبل النيابة أو التحقيق معهم حتى تصدر قرارا بوقفهم عن العمل، وفقا للبيان.

وبينما ذهب العمال إلى قسم ثاني المحلة لتحرير محضر بواقعة المنع فوجئ العمال الستة بوجود محضر من إدارة الشركة ضدهم يتهمهم بالتحريض على الإضراب وتعطيل العمل والإضرار بمصلحة الشركة على خلفية الاضراب الذي وقع في الشركة في بداية أغسطس الماضي، واستمر لمدة 14 يوما والذي طالب العمال خلاله بصرف العلاوة التي أقرها الرئيس وزيادة بدل الوجبة وتشكيل لجنة للنظر في الترقيات المتأخرة منذ سنوات.

 وأنهى العمال هذا الإضراب بعد وعد الإدارة بمنشور رسمي مُوقع من المفوض العام ومختوم بختم الشركة وتعهد نواب مركز ومدينة المحلة بالنظر في طريقة الاستجابة لمطالب العمال بعد إجازة عيد الأضحي قبل أن يُفاجأ العمال بقرار منعهم من دخول الشركة ومحضر الإدارة ضدهم في قسم الشرطة.

ومن المنتظر أن يتخذ العمال حزمة من الإجراءات القانونية التي تفند ادعاءات الشركة ضدهم بالتحريض على الإضراب وتعطيل العمل. وتسجل واقعة منعهم من العمل قانونا.

التعليقات