دار الخدمات النقابية: عمال غزل المحلة مستمرون في الإضراب ويتهمون إدارة الشركة بمحاولة زرع الخلاف بينهم

 

 

 

استمر عمال غزل المحلة في إضرابهم عن العمل بعدما انتهى الاجتماع بينهم وبين إدارة الشركة بعدم الوصول لاتفاق يجعلهم يعودون إلى العمل,

وقالت دار الخدمات النقابية والعمالية في بيان اليوم بشأن الإضراب، إنه في تطور جديد لإضراب عمال شركة مصر للغزل والنسيج بالمحلة الكبري، "عقد المفوض العام للشركة اجتماعا مع ممثلين عن العمال من الأقسام المختلفة بالشركة منذ عدة ساعات، وعرض عليهم صرف 10%علاوة غلاء المعيشة مقابل انهاء الاضراب والعودة للعمل علي وعد باصدار المنشور يوم الخميس القادم".

وتابع البيان أن العمال رفضوا الأمر متمسكين بالعلاوتين معا بالاضافة إلي رفع بدل التغذية وضم حافز ال220ج الي الحوافز الشهرية وضرورة تعيين مجلس ادارة بديلا عن المفوض العام .

وانتهي الاجتماع دون التوصل الي اتفاق ثم فوجئ العمال بصدور منشور من المفوض العام بالموافقة علي صرف علاوة بقيمة 10% فقط وهو ما تم رفضه اثناء الاجتماع .

اعتبر العمال أن المنشور محاولة للالتفاف علي مطالبهم ومحاولة لزرع الخلاف بينهم فقرروا الاستمرار في الاضراب متمسكين بكافة مطالبهم التي أعلنوها منذ بداية الاضراب .

وبدأ العمال في إضراب جزئى بـ 50% من عدد العاملين يوم السبت لمدة 4 ساعات احتجاجا على سوء إدارة اللجنة النقابية بالشركة والنقابة العامة للعاملين بالغزل والنسيج لأزمة العلاوة الخاصة.

ثم تحولت الحركة إلى إضراب كامل يوم الأحد الماضي احتجاجا على تعسف الادارة وتربص أجهزة أمن الشركة بالعمال.

 

التعليقات