بعد واقعة الاعتداء الجنسي على "صغيرة دمياط" .. "قومي الطفولة والأمومة": نأخذ الإجراءات اللازمة لمعاقبة كل من تسبب في إيذاء الطفلة

 

أدان المجلس القومي للطفولة والأمومة واقعة الاعتداء على طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات محل البلاغ الوارد إلي الإدارة العامة لنجدة الطفل بالمجلس القومي للطفولة والأمومة (16000 ) ، المقيد برقم (128161) بشأن واقعة وصول الطفلة إلي مستشفى دمياط العام بتاريخ 11/4/2017 جراء نزيف بسبب إعتداء جنسي عليها " وتبين من الكشف الطبي وجود جرح في المهبل والرحم سليم " ، وتحرر المحضر رقم 7171 لسنة 2017 إداري نقطة شرطة مستشفى دمياط العام، ولم تتهم الأسرة أحدأ عن ذلك، وتم إحالة المحضر إلي مركز شرطة الجمالية بمحافظة الدقهلية.

وجاء في بيان للمجلس اليوم أنه في ضوء ما صرح به " والد الطفلة المذكورة " لبرنامج " هتكلم " المذاع علي قناة القاهرة والناس حلقة الخميس الموافق 13/4/2017 من الإهمال الذي تعرضت له الطفلة من قبل أطباء مستشفى فارسكور العام بمحافظة دمياط، حيث تسببوا في نزيف إبنته، وأنه توجه إلي مركز الشرطة لتحرير محضر بهذه الواقعة إلا أن المختصين بمركز الشرطة إمتنعوا عن تحرير محضر له بهذه الواقعة، وأن ما لحق بالطفلة ناتج عن إصابتها نفسها بواسطة " خشبة " ؟!

وأكد المجلس أنه وصولاً للحقيقة وحفاظاً علي حقوق الطفلة ووقف الإنتهاكات التي يتعرض لها أطفال مصر، قد قام المجلس القومي للطفولة والأمومة بإبلاغ النائب العام، واللواء مساعد وزير الداخلية، وكذلك رئيس هيئة النيابة الإدارية للتحقيق فيما تضمنته هذه الواقعة.

وأشار المجلس القومي للطفولة والأمومة أنه يتولي متابعة هذه الواقعة، وإتخاذ ما يلزم من إجراءات بشأنها وصولاً للحقيقة ومساءلة كل من تسبب في إيذاء الطفلة على النحو، وعدم تقديم المساعدة اللازمة لها

 

يذكر أن مستشفى دمياط العام استقبل مساء الثلاثاء 11 إبريل الطفلة "ه.ع" مصابه بنزيف مهبلي حاد نتيجة إصابتها بجسم صلب عبارة عن "عود حطب" دخل مهبلها، أثناء لهوها مع شقيقتها بمنزلهم بقرية المأمورية التابعة لمركز الجمالية بمحافظة الدقهلية.

وقالت ووالدة الطفلة: "فوجئت بابنتي تصرخ بعد نزول الدم من جسمها وعلى الفور اخذتها وذهبت إلى مستشفى فارسكور المركزي بمحافظة دمياط ووصلنا إلى المستشفى الساعة الثانية عشر والنصف وتركنا الأطباء في حجرة الاستقبال ولم يقوموا بإسعافها فقمت بالاتصال بزوجي لإغاثتي".

ويضيف الأب: " كنت في عملي وفوجئت بزوجتي تتصل بي وتقول بنتك بتموت، فتركت عملي وتوجهت على الفور لمستشفى فارسكور ووصلت في تمام الساعة الواحدة والنصف ظهرًا وجدت ابنتي نائمة على السرير وملفوفة في ملاية بيضاء ملطخة بالدماء فصرخت في الأطباء ولم يتحرك أحد".

وتابع: "عندما لم يتمكن الاطباء من إيقاف النزيف تم تحويلنا فى الساعة العاشرة مساءً إلى مستشفى دمياط العام والحمد لله حالة ابنتى مستقرة، مطالبًا بمحاسبة أطباء مستشفى فارسكور بعد أن تركوا ابنته غارقة فى دمائها لأكثر من 10 ساعات".

كما قد أفاد مصدر طبى أنه لا توجد أي دلائل على تعرض الطفلة لمحاولة اغتصاب وحالة الطفلة مستقرة والتقرير الطبي أكد أن الطفلة مصابة بنزيف مهبلي وجرح داخلي طوله 1 سنتيمتر ورحم الطفلة سليم ولا توجد أي اعراض للاعتداء على الطفلة، ولم تظهر اي خدوش أو جروح خارجية.

وأكد التقرير الطبى أن الطفلة تعرضت لدخول جسم حاد داخل القناة المهبلية نجم عنه جرح داخلى طولة 1 سنتيمتر، واكد التقرير الطبى ضرورة عرض الطفلة على الطب الشرعى لبيان حالة غشاء البكارة.

 

التعليقات