تقديرا لإسهامات النساء.. الكويت تطلق جائزة دولية للمرأة المتميزة

 
 
أطلقت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية هند الصبيح، جائزة الكويت الدولية للمرأة المتميزة، والتى تنظمها الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية، بالتعاون مع مركز أبحاث ودراسات المرأة فى كلية العلوم الاجتماعية بجامعة الكويت.
 
وقالت الوزيرة هند الصبيح - فى مؤتمر صحفى عقدته اليوم الأربعاء - "إن الجائزة تأتى تقديرا لإسهامات المرأة فى مجالات شتى، وحث الأجيال النسائية الواعدة للكشف عن قدراتهن الكامنة، وتعزيز مساهماتهن الفعالة في رقي المجتمعات، مضيفة أن الجائزة تهدف إلى تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والساعى إلى تحقيق المساواة بين الجنسين، وتمكين جميع النساء والفتيات، وتعزيز التشريعات التى تشجع على تقلدهم مناصب قيادية".
 
وأشارت إلى أن الجائزة تعد الأولى من نوعها فى الكويت والخليج والوطن العربي، لأنها مخصصة للمرأة المتميزة فى مجالات عديدة، مما يعطى الكويت دورا رياديا جديدا فى مجال تمكين المرأة، لافتة إلى أن أهمية الجائزة تنطلق من نقطة رئيسية أساسية، تتعلق بعمل حراك فى استكشاف المرأة المتميزة وتقديرها، لتحافظ على التميز وتشجع الأخريات على التميز والإبداع.
 
وشددت على أن حرص الكويت على إطلاق هذه الجائزة، يأتى كونها من الدول الرائدة فى العمل النسائي، وتسهم فى تحقيق أهداف وسياسات الخطة الإنمائية للدولة، والتى تنص على رعاية وتمكين المرأة وتنمية قدراتها، من خلال دعم برامج تنمية قدرات المرأة الاجتماعية والاقتصادية والحرفية وكفالة استقرارها الأسري والنفسي.
 
من جهته، قال الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية الكويتى الدكتور خالد مهدى - فى المؤتمر الصحفى - "إن جائزة الكويت الدولية للمرأة المتميزة، تعد جائزة فريدة فى المنطقة، وتسلط الضوء على إنجازات المرأة على مستوى العالم، مضيفا أن الجائزة تقوم على تحقيق أهداف البحث عن النساء المتميزات فى تطوير مجتمعاتهن محليا ودوليا".
 
وأشار إلى أن الجائزة الأولى ستمنح للمرأة التى ساهمت فى خدمة مجتمعها مهنيا وإنسانيا، موضحا أن هناك ثلاث جوائز متخصصة فى القطاع الحكومي، والخاص، والمجتمع المدني، ويشرف على الجائزة لجنة دولية ممثلين من مختلف القطاعات والمنظمات الدولية برئاسة شرفية للوزيرة هند الصبيح.
 
وأوضح أن تنظيم الجائزة يأتى انطلاقا من سعى (أمانة التخطيط) إلى تعزيز ملف الخطة الإنمائية من خلال ركيزة رأس المال البشرى الإبداعى بما يخدم مؤشرات رأس المال الاجتماعى وملف التنمية المستدامة (أجندة 2030) عبر الحرص على تحقيق الهدف الخامس المتعلق بتمكين ودمج المرأة اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا، لافتا فى الوقت نفسه إلى أنه سيتم الإعلان عن الفائزين خلال الاحتفال بيوم المرأة العالمي، والذي سيوافق الثامن من مارس عام 2019.
التعليقات