مدير مستشفى براجيل يكشف أسباب وفاة إيمان عبد العاطي: لم تكن مفاجئة

 

 

توفيت إيمان عبد العاطي، المعروفية إعلاميًا بأسمن امرأة في العالم، فجر اليوم الإثنين بمستشفى براجيل الإماراتية إثر إختلال وظائف أعضاء الجسم.

وذكر موقع "الإمارات اليوم" الإخباري عن المدير الطبي لمستشفي برجيل في أبوظبي، الدكتور نبيل ديبوني، أسباب وفاة إيمان مؤكداً أنها أصيبت بتسمم في الدم نتج عن التهاب ميكروبي شديد لحق بها منذ عدة أيام. 

وقال ديبوني للموقع الإماراتي: "وفاة إيمان لم تكن مفاجئة، لكن سببها كان غير متوقع، لاسيما وأن حالتها الصحية كانت مستقرة، كما أن معنوياتها كانت ممتازة ولكن إصابتها ببعض الميكروبات أدت إلي الالتهابات التي تسببت في تدهور حالتها في الأيام الأخيرة".

وأضاف أيضًا أن المستشفى بدأ في التواصل مع سفارة مصر لدى الإمارات لتسهيل كافة إجراءات نقل الجثمان في أسرع  وقت.

وأعلنت المستشفى الإماراتية التي استقبلت إيمان بعد قرار إنهاء رحلة العلاج بالهند قبل أشهر، أن أكثر من 20 طبيبًا كانوا يرعون إيمان عبد العاطي ولكنها "استسلمت لحربها مع السمنة".

وقالت المستشفى في بيان صحفي: "كانت السيدة إيمان تحت إشراف فريق طبي يضم أكثر من 20 طبيباً من مختلف التخصصات، تمكنوا بنجاح من تحسين حالتها الصحية منذ وصولها إلى الإمارات العربية المتحدة. ولكنها استسلمت لحربها ضد مرض السمنة، ولفظت أنفاسها الأخيرة في وقت مبكر من صباح اليوم"

التعليقات