بعد نشر صور شخصية لها.. إسراء عبد الفتاح تشكو صحف ومواقع وبرامج لـ"الصحفيين" و"الأعلى للإعلام" وتتهمها بانتهاك خصوصيتها

قدمت الناشطة إسراء عبدالفتاح، شكوتين لكل من مجلس نقابة الصحفيين، والمجلس الأعلى للإعلام، ضد كل من مجدي سبلة رئيس مجلس إدارة دار الهلال، وعمرو سهل رئيس تحرير موقع الهلال، وعادل السنهوري رئيس تحرير صوت الأمة، ومحمد يوسف رئيس تحرير موقع الميدان، ومحمود أبو السعود الصحفي بالميدان، والمذيع تامر عبد المنعم، بسبب ما نشروه وأذاعوه  من مواد تضمنت انتهاكًا لحياتها الشخصية.

وقالت إسراء، في شكواها، إن نشر صور شخصية لها دون إذن منها، يمثل انتهاكًا صارخًا لخصوصيتها، وتعد صريح على حرمة حياتها الشخصية، وهو ما يشكل جريمة متكاملة الأركان وانتهاكًا صريحًا للدستور والمواثيق الدولية وقانوني الصحافة والعقوبات وميثاق الشرف الصحفي.

وطالبت إسراء، مجلس نقابة الصحفيين، والأعلى للإعلام، بالتحقيق في ما تضمنته وقائع النشر في الصحف الثلاثة، والقناة التليفزيونية.

التعليقات