"الداخلية" تكشف سر اختفاء "ناهد لاشين" المرشحة على منصب العمدة بالشرقية

 

 

كشف اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، حقيقة اختطاف العُمدة ناهد لاشين، وتغيبها عن منزلها بقرية "حانوت" التابعة لمركز أولاد صقر، بالشرقية، مؤكدًا أن خروجها من منزلها لا توجد فيه أي شبهة جنائية.

وأضاف طبلية، في تصريحات صحفية، اليوم الجمعة، أن عددًا من أهالي القرية شاهدوها تستقل "توكتوك" يوم اختفائها، وأن تحريات فريق البحث الجنائي، رصدت رسالة على هاتف زوجها، منها، يوم الاثنين 8 مايو الجاري، تُخبره فيها بأنها غادرت المحافظة، وأنها لن تعود إلى منزلها مرة أخرى.

وأشار مدير أمن الشرقية، إلى أن "ناهد" ليست "عُمدة" كما يُقال، لكنها مُرشحة على المنصب بجانب 3 شخصيات أخرى، لافتًا إلى أنها أكدت في رسالتها لزوجها على أنها ستطلب الخُلع منه، وأن الزوج حرر محضرًا بمحتوى الرسالة في نفس يوم تلقيها منها.

كان اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، قد تلقى إخطارًا من اللواء هشام خطاب، مدير المباحث الجنائية، الثلاثاء 25 أبريل الماضي، ببلاغ من "محمد علي" زوج "ناهد عبد الحميد مصطفى إسماعيل لاشين" وشهرتها "ناهد لاشين" 39 عامًا، من قرية "حانوت" التابعة لدائرة مركز كفر صقر، بتغيبها عن المنزل منذ 39 يومًا، وهو ما حُرر به المحضر رقم 2541 إداري كفر صقر لسنة 2017

التعليقات