"صحة البرلمان": لابد من توعية الشباب بخطورة الزيادة السكانية والزواج المبكر

قال الدكتور محمد العماري، رئيس لجنة الصحة بالبرلمان، في تصريحات صحفية اليوم، إن اللجنة وجهت توصياتها للحكومة بعد مناقشتها رؤية وزارة الصحة والسكان بشأن استراتجية الوزارة عن التعداد السكاني المتزايد، وتضمنت التوصيات أهمية إعداد تقارير دورية تعكس الواقع عن الزيادة السكانية ومعدل الزيادة سنويا.

وأكد العماري على أن اللجنة أوصت بضرورة إصدار تشريع "المعالم للسكان والتنمية"، وأهمية تنسيق الجهود بين الوزارات والشركاء المعنيين لمواجهة خطورة الزيادة السكانية وتعزيز التنمية المستدامة، بالإضافة إلى أهمية المراحل التعليمية، مشدداً على توعية الشباب بخطورة الزيادة السكانية والزواج المبكر.

وطالبت لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب الدولة باتخاذ إجراءات حاسمة لمواجهة أزمة الزيادة السكانية، معلنة عن عدد من التوصيات الهامة في هذا الصدد، منها تفعيل تطبيق العقوبات المقررة في القوانين القائمة بشأن جرائم التهرب من التعليم والزواج المبكر وما يترتب عليهما، وتخصيص خطبة جمعة دورية تتناول التوعية بأهمية دور الأسرة فى المجتمع ومخاطر الزيادة السكانية.

كما أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، عن أنه سينتهي اليوم الأربعاء، من تنفيذ المرحلة الثالثة والأخيرة من التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت، والخاصة بحصر المنشآت، والتي بدأت في 13 يوليو.

ويتيح الجهاز خلال مرحلة المنشآت رقمًا تنظيميًا للخدمات يُعرف بالرقم المكاني، وهو عبارة عـن رقم فريد وثابت للمنشأة مرتبط بموقعها الجغرافي لا يتغير بتغير الحدود الإدارية، ويوزع مجانًا، ويُستخدم كرقم مرجعي للتنظيم وتقييم ومتابعة الخدمات الحكومية مثل الكهرباء، والغاز الطبيعي، والصرف الصحي، والنظافة وغيرها من الخدمات.

وكشف تقرير أصدره الجهاز المركزي للتعبئة العامـة والإحصاء، حول "النشرة السنوية لإحصاءات الزواج والطلاق لعام 2016"، عن أن عدد عقود الزواج في الحضر بلغت 37 ألفا و411 عقدا عام 2016 تمثل 39.5 ٪ من جملة العقود مقابل 409 آلاف و906 عقدا عام 2015 بنسبة انخفاض قدرها 9.6 ٪ .

وأضاف التقرير أن عدد عقود الزواج في الريف بلغت 568 ألفا و115 عقدا عام 2016 تمثل 60.5 ٪ من جملة العقود مقابل 559 ألفا و493 عقدا عام 2015 بنسبة زيادة قدرها 1.5 ٪ .

التعليقات