عضو نقابة الأطباء: 10 آلاف مصري يموتون كل عام نتيجة عدم توافر أعضاء بشرية بديلة

 
قال الدكتور خالد سمير، عضو نقابة الأطباء، إن قضية نقل الأعضاء أخطر على مصر من الإرهاب، مشيراً إلى أن هناك 10 آلاف من المصريين يتوفون كل عام نتيجة احتياجهم لنقل الأعضاء مع عدم توفرها فى مصر.
وأضاف سمير، خلال لقائه مع الإعلامى أسامة الباز فى برنامجه "بلا أقنعة" المذاع على قناة "LTC"، أنه بالرغم من انتشار زراعة القلب فى مختلف دول العالم والعالم العربى إلا أن مصر لم يجرى بها جراحة قلب واحدة نظراً لأن الأزهر الشريف غير موافق على نقل الأعضاء من الموتى حتى وإن كانت بالتبرع بسبب غير موافقتهم على تحديد تعريف معين للموت.
وتابع عضو نقابة الأطباء أن تعريف الموت أمر طبى ويجب أن يحدده الطب وليس الدين والذى يحكم فيه الطبيب، لافتاً إلى أن مصر متأخرة 50 عام على الأقل في عمليات نقل الأعضاء عن باقي الدول حيث أن بنوك الأنسجة باتت موجودة فى دول العالم، قائلاً "نقل الأعضاء هو رحمة من عند ربنا وصدقة جارية من المتوفى ينقذ بها حياة مريض."
 

عضو نقابة الاطباء : 10 ألاف مصري يموتون كل عام نتيجة عدم توافر اعضاء بشرية بديلة لأعضائهم التالفة

 

 

 

التعليقات