ضابطة مغربية تصبح حديث مواقع التواصل الاجتماعي بعد نجاح حملتها في إجبار المقاهي على إخلاء الأرصفة في مدينة أرزو

 

أصبحت مسؤولة تنفيذ القانون في مدينة أرزو الجبلية في المغرب مشهورة على مواقع التواصل الاجتماعي بعدما انتشر مقطع فيديو يظهرها تنفذ اللوائح المتعلقة بتوسيع المقاهي في الشارع العام.

مرتدية ملابسها الرسمية، تجولت الضابطة شيماء، 27 عاما، في المدينة الصغيرة لإجبار المقاهي على إخلاء الأرصفة التي احتلوها مما جعل المشاة يسيرون في الطريق.

وذكر موقع "موروكو وورلد نيوز" الصادر باللغة الإنجليزية أن صور الضابطة وهي تأمر بمصادرة الكراسي والطاولات المخالفة انتشرت بشكل واسع على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

ورأى الأشخاص الذين أحبوا تدخل الضابطة أنه إثبات على أن النساء يمكنهن القيام بالمهمة أفضل من الرجال عندما يتم إعطائهن المسؤولية.

التعليقات