دبلوماسي هندي يشبه إيفانكا ترامب بـ"الأمير السعودي الأحمق": يجب مجاملتها من أجل مصلحتنا الوطنية

ذكرت تقارير إخبارية هندية أن أحد الدبلوماسيين شبه سيدة الأعمال، ومستشارة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، بالأمراء السعوديين الحمقى، على حد تعبيره، وذلك بعد إعلان دونالد ترامب، يوم الخميس، عن قيادتها للوفد في القمة العالمية لإدارة الأعمال المرتقب إقامتها في جنوب الهند خلال شهر نوفمبر.

وصرح بوبي جوش، رئيس تحرير صحيفة هندوستان تايمز، أن الدبلوماسي الهندي، الذي لم يذكر اسمه قال "نحن نعامل إيفانكا ترامب بنفس الطريقة التي نعامل بها  الأمراء السعوديين الحمقى، فمن مصلحتنا الوطنية أن نجاملهم."

وأضاف في وقت لاحق"نعم، من العار أن تقارن الولايات المتحدة بالسعودية، ولكن هذا عار أمريكا، وليس مودي، أو الهند".

فيما صرحت وزارة الخارجية الأمريكية من قبل، قائلة إن هذا الحدث الذي يستمر لثلاثة أيام، شجع على التعاون بين رواد الأعمال الأمريكيين والمستثمرين مع نظرائهم الدوليين من أجل تشكيل علاقات دائمة، فيما قال رئيس الوزراء الهندي نارندرا مودي، الذي دعا إيفانكا لزيارة خاصة فى يونيو الماضى، إنه يتطلع إلى قيادتها الوفد، وفقا لصحيفة "الإندبندنت".

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تتلقى فيها مستشارة الرئيس الأمريكي مثل تلك الانتقادات، حيث تم اتهامها ووالدها من قبل بالمحسوبية في أكثر من مناسبة، كان أبرزها وزير الخارجية الألماني سيجمار جابرييل، الذي هاجمهم بحدة، بعد زيارتها إلى برلين كممثل رسمي عن الولايات المتحدة في قمة "نساء 20" لتمكين المرأة.

التعليقات