صاحبا "سيلفي" قطار الإسكندرية.. الصحة تنقلهما من إسعاف البحيرة إلى طريق سيوة على حدود ليبيا

 

قال المتحدث باسم وزارة الصحة، خالد مجاهد، إنه تم إيقاف المسعفين اللذين التقطا صورة "سيلفي" مع العربة المحطمة لأحد قطاري الإسكندرية، في الحادث الذي أسفر عن مقتل 41 شخصًا حتى الآن وإصابة 132.

وتابع لقناة "إكسترا نيوز" اليوم السبت، إن المسعفين الإثنين تم نقلهم من إسعاف البحيرة إلى إسعاف طريق سيوة على الحدود المصرية مع ليبيا.  

وأضاف إن صورة السيلفي لرجلي الإسعاف جاءت عقب نقل جميع المصابين إلى المستشفيات، وبقيت اثنتين حتى رفع عربات القطار المتبقية، وهنا التقط اثنين من المسعفين الصورة.

كما قرر الدكتور أحمد الأنصاري، رئيس هيئة الإسعاف، إحالة المسعفين للتحقيق، وشدد في تصريح لموقع صحيفة الأهرام القومية على أن الهيئة "لن تسمح بمثل هذه المشاهد غير المسئولة، من أفراد تابعين لها، ومؤكدا اتخاذ إجراء رادع بحقهما".

وقال متحدث الصحة إن أعداد الوفيات وصلت إلى 41، فيما أصيب 132 شخصًا حتى الآن على إثر حادث تصادم القطارين بالإسكندرية أمس الجمعة، مشيرًا إلى أنه جار تسليم بقية الجثامين لذويهم وينتهي الأمر في خلال ساعات. 

 

التعليقات