براءة "الملكة شاهي" من تهمة إدارة مواقع إباحية وتغريمها 500 جنية

قضت محكمة جنح العجوزة، برئاسة المستشار محمد فتحي وسكرتارية سامي خلف، ببراءة طالبة كلية التجارة، المتهمة بإدراة مواقع إباحية والدعارة، وإساءة إستخدام وسائل الإتصال، والتحريض على الفسق والفجور، بتغريمها 500 جنية عن التهمة الأولى وبراءتها من باقي التهم.
 
تم ضبط المتهمة "زينب.ع "، التي عرفت بـ" الملكة شاهي أسطورة الجنس السادي"، ببيع الألعاب الجنسية عن طريق الإعلان عن نفسها عبر مواقع الإنترنت واليوتيوب، وهي طالبة جامعية بالفرقة الثالثة في كلية التجارة، ولها قناة على "اليوتيوب"، وأنشأت أكثر من 80 موقعا إباحياً، بأسم "الملكة شاهي" ، كما أنها تقوم بتعليم الزبائن الجنس السادي مقابل 1500 جنية في الساعة الواحدة.
 
وتم ضبط المتهمة، وهي متلبسة ببيع بعض الأعضاء التناسلية الصناعية لأحد الزبائن، وتم إحالتها للنيابة التي أصدرت قرارها بإحالتها للمحاكمة.
 
التعليقات