اضطرابات الأكل تهاجم مريضات السكري وخصوصا المراهقات

 

قالت الجمعية الألمانية لعلاج السكري إن اضطرابات الأكل كثيرا ما تهاجم مريضات السكري من النوع الأول، خاصة المراهقات منهن.

وأوضحت أن بعض المريضات بالشره العصبي "البوليميا" يتعمدن خفض جرعة الأنسولين من أجل إنقاص الوزن؛ ففي حال نقص الأنسولين يقوم الجسم بتصريف الكربوهيدرات عبر الكلى، ومن ثم ينخفض الوزن.

وتترتب على ذلك عواقب صحية وخيمة تبدأ من اختلالات خطيرة بعملية الأيض وصولا إلى الدخول في غيبوبة تهدد الحياة. وفي حال عدم علاج هذه الاختلالات، فإنها تؤدي إلى أضرار جسيمة بالعين والكلى والأعصاب والقلب.

لذا ينبغي على الوالدين متابعة مستوى الأنسولين لدى ابنتهم المصابة بالسكري والبوليميا معا.

يُشار إلى أن الشره العصبي "البوليميا" هو أحد اضطرابات الأكل، يتسم بنوبات متواترة من الإفراط في الطعام تُسمى بنوبات الأكل الشره، تليها سلوكيات تعويضية تُعرف بـالتطهير أو التفريغ، مثل التقيؤ الذاتي والصوم واستخدام المُليّنات والحقن الشرجية والأدوية المدرة للبول، بالإضافة إلى الإفراط في ممارسة الرياضة.

 
 
التعليقات