بالفيديو| أول بائعة قطائف في غزة: مش مكسوفة والست دخلت كل المجالات

 

 

عرض تقرير تليفزيوني، قصة سيدة تدعى "أم محمد النمر"، تبيع القطائف بقطاع غزة خلال شهر رمضان، كأول سيدة في القطاع تعمل في هذا المجال ويحتشد أمامها عدد كبير من المواطنين من أجل الشراء.

وقالت "أم محمد"، خلال التقرير الذي عُرض في برنامج "رأي عام"، على قناة "TEN”،  إنها تنتظر شهر رمضان المبارك من العام للعام الأخر، حيث أنها لا تعمل سوى في تلك المهنة في الشهر الكريم فقط، مضيفة :" الناس بتجيلي من أبعد مكان في غزة".

وتابعت :" مش مكسوفة، دي مهنتنا، بغض النظر عن ست ور راجل، الست دخلت كل المجالات، لقيت تشجيع من كل زبايني، وبيقولولي أحنا بنيجي من بعيد عشان ناكل من قطايفك، وهذا يعطيني حافز، وما شاء الله الإقبال حلو".

وقال أحد الزبائن، إن هذا ليس غريبًا عن المرأة الفلسطينية، والتي تعتبر جزء من المجتمع، وليس كما تعودت بعض المجتمعات العربية، بأن تكون المرأة في المنزل فقط، بالعكس فإن المرأة في العمل وفي الشارع، واستطاعت الوصول مراكز ومناصب مهمة، وهذا ما يميز المرأة الفلسطينية أنها لا تستكين وتعمل باستمرار، وهذا نابع من إيمانها بحقها في العمل.

رأى عام - "القطايف" مهنة مؤقتة لنساء غزة

 

التعليقات