مصرية مارست الرياضة حتى وصلت لقمم الجبال

فتاة مصرية محجبة اتخذت من تسلق الجبال طريقا لها، منال رستم، 36 عاما، ولدت وعاشت في الكويت لمدة 16 عام، انتقلت إلى مصر والتحقت بكلية الصيدلة، ثم انتقلت إلى دبي منذ 5 سنوات، تعمل كصيدلانية بأحد شركات الأدوية، أيضا تعمل كمدربة لياقة بدوام جزئي.

بدأت منال رحلتها مع ألعاب القوى برياضة الجري في التسعينات أثناء إقامتها بمدينة الإسكندرية، وعن الصعوبات التي واجهاتها قالت في تصريح سابق لها "كمجتمع مصري أن ترى فتاة تمارس رياضة الجري في الشارع كان وقتها شيئا غريبا وغير مألوف، كنت أتعرض للكثير من التعليقات البذيئة التي كنت أهرب منها عن طريق رفع صوت الموسيقى التي استمع لها عن طريق سماعات الأذن".

بعدها بفترة قصيرة أصبحت منال عارضة للملابس الرياضية، فلم يمنعها الحجاب من المنافسة وتحقيق طموحها، اجتازت 26 سباق من سباقات الـ 10 كيلومترات، 3 سباقات عدو، وأصبحت أول امرأة مصرية محجبة تجتاز مارثون سور الصين العظيم.

في الخمس سنوات السابقة تسلقت منال 4 من قمم الجبال وتطمح على الوصول إلى قمة إيفرست. أيضا استطاعت بعد انتقالها إلى دبي أن تصبح مدربة معتمدة وهي لا تزال مرتدية الحجاب.

في عام 2015 تلقت منال دعوة من Nike Middle East للعمل كمدربة، أيضا أصبحت أول محجبة من الشرق الأوسط تمثل علامة تجارية خاصة بـ Nike

 

loading...
التعليقات