تسنيم عادل عن كتابها "على كل لون يا باتيستا": تجارب واقعية عن المرأة والمجتمع وتحدثت فيه عن حياتي الشخصية

 

انضمت الكاتبة تسنيم عادل إلى أسرة دار نشر "كتبنا"، وذلك بعد توقيع كتابها "على كل لون يا باتيستا"، والذي يضم تجارب واقعية تركز على المرأة ولكنها موجهة للجميع.

وقالت تسنيم عادل إنها أرادت من خلال الكتاب ترسيخ فكرة عدم الخوف من الكلام والحكي والتعبير عن المشاعر والمشكلات، وتابعت: "ده حققته بأني اتكلمت عن حاجات تخص حياتي الشخصية وقمت بتطويعها في إنها تكون مثال يساعد غيرى".

وأوضحت تسنيم في تصريحات خاصة لـ"مصريات"، إن الكتاب يضم عدد من الموضوعات المنوعة والتجارب المعاشة، سواء التي خاضتها بنفسها أو التي كانت شاهدة عليها.  مؤكدة على أن الكتاب هو بمثابة خلاصة تجارب وكتابات ودعم قُدم لها أو للغير.

وأضافت تسنيم أن الكتاب، الذي اعتبرته تحد تخوضه كأول تجربة نشر لها، يتطرق إلى عدد من الموضوعات، والتي شملت نقد المجتمع ومعاناة النساء اللاتي يعشن فيه، وكذلك نقد الثقافة الذكورية وكيفية التعامل مع الصدمات والمضي قدما.

واستطرت الكاتبة قائلة: "كل موضوعات الكتاب باختلافها وتنوعها وتناقضتها بتخدم في الأخر فكرة أننا نعرف نلاقى نفسنا،أننا مانيأسش، وأننا دايما نبقى واثقين أن في بداية بعد كل نهاية".

وأكدت تسنيم عادل على أنه سيتم توفير النسخة الإلكترونية من الكتاب على الإنترنت، أما النسخة الورقية فيتم طبعها حسب الطلب، وهو تحد آخر وتجربة جديدة تخوضها الكاتبة، بحسب قولها.

وأتمت تسنيم: "الكتاب حاليا في تجهيزاته الأخيرة من تنسيق وإخراج قبل أن يتم تقديمه للقراء في صورته الأخيرة. وبالطبع سيتم إطلاق الكتاب من خلال حفل توقيع سيُقام عقب انتهاء التجهيزات النهائية".

 

التعليقات