إبراهيم بجلاتي يكتب: كأنها دعوة قديمة للحرب

 

في درس اللغة الألمانية
كتبت المعلمة الشقراء حكمة 
تقول:
حطم الجسور من ورائك
فلا يكن أمامك
سوى التقدم 
كأنها دعوة قديمة للحرب 
وأنا قلت لك من قبل: 
لا أحب هذا النوع من الحكمة
لا أحب الحكمة كلها
لكن
ماذا لو لم يكن من ورائي جسر
ولم يكن هناك نهر 
لأعبره
فقط حائط أمامي
ومن ورائي 
حائط 
هل ستقول لي المعلمة الشقراء
ماذا أفعل
قبل أن تنتهي 
هذه الحصة

 

التعليقات