جلال الأحمدي يكتب: كبرنا كثيرا

 

كبرنا كثيراً
لم نعد نحفل بقبلة على الخدّ
أو عشرة على الشّجرة
بشرخ في الحائط 
أو أكبر منه في القلب
بدمعة على الوسادة
أو جثّة فوق السّرير
كبرنا سريعاً
كما يكبر الفقراء بلا إله
كما يكبر الموتى في ذاكرة من أحبوهم
كما يكبر التمثال
حجراً على حجر 
كما يكبر الألم، منكسراً 
وهائماً
من بيت إلى بيت
بلا أصدقاء
بلا غاية
وبلا مؤلف.

 

*لمشاركتنا النصوص الإبداعية راسلونا على بريد إلكتروني: [email protected]

 
التعليقات