عزة كامل عن روايتها الرابعة: "نسب" تاريخية بطلتها امرأة.. وناقد: معزوفة درامية

"نسب" هو عنوان الرواية الجديدة للكاتبة، عزة كامل، مديرة مركز الوسائل الملائمة من أجل التنمية "أكت"، والتي تصدر قريبًا عن دار نشر "بتانه"،  مستمده الاسم من المغنية التي تدعى نسب، وهي الشخصية الرئيسة لروايتها، حيث كانت تقوم بدور مغنية الخليفة "المستنصر" وتدور أحداث الرواية جميعها من خلال تلك المرأة.

وأوضحت عزة كامل لـ"مصريات"، أن الرواية تاريخية ولكن ليس المقصود منها التذكير بالأحداث التاريخية من أجل تذكرها بقدر ما كان الغرض الأساسي منها هو توضيح ما يتناسب من وقائع تاريخية مع عصرنا الحالي من خلال الغوص في شخصيات مختلفة لم تكن موجودة تاريخيًا ولكنها اخترعت تلك الشخصيات لتوضيح العلاقات الإنسانية المعقدة بينها في علاقتها بالفترة الزمنية المنتمية للعصر الفاطمي في زمن الخليفة "المستنصر". 

وأشارت الكاتبة إلى أن روايتها تحتوي أيضًا على الأحداث الكبرى التي مرت بها مصر  من مجاعات ونهب خيراتها وكيفية تصرف الشخصيات مع تلك الأزمات وكيفية تطور تلك الشخصيات مع تطور الأحداث التاريخية نفسها وكيفية تأثير تلك الأحداث على الشخصيات.

وتعد تلك الرواية هي الرابعة التي تصدرها عزة كامل، حيث صدر لها من قبل  ثلاث مجموعات قصصية، وهى "النهر الراجف" عن دار العين ، و"كائنات ليست للفرجة" عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، و"حرير التراب" عن المجلس الأعلى للثقافة.

ومن جانبه وصف الشاعر والناقد شعبان يوسف عبر صفحته على "فيسبوك"، تلك الرواية بأنها  تتخلص من عوالم الفانتازيا التي اتسمت بها غالبية قصص عزة كامل وتذهب إلى التاريخ، حيث مصر الفاطمية، وهى لا تعيد إنتاج التاريخ، بقدر ما تبحث عن جذور الشخصية المصرية في أفراحها وأحزانها وانهياراتها وصعودها، وتبني شخصيات تكاد تكون نماذج منحوتة من التاريخ المصري، موضحًا أنها تتقاطع بشكل حاد مع التاريخ  وتسائله وربما تحاكمه وتحتج على أحداثه، وذلك في معزوفة درامية.

loading...
التعليقات