"أروقة" تصدر "الحداثة الرقمية وكيف فككت التكنولوجيات الجديدة ما بعد الحداثة وأعادت تشكيل الثقافة" ترجمة زين العابدين سيد

 

أصدرت مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر، كتاب "الحداثة الرقمية وكيف فككت التكنولوجيات الجديدة ما بعد الحداثة وأعادت تشكيل الثقافة"، للناقد الثقافي البريطاني "آلان كيربي"، وترجمته الروائي والمترجم زين العابدين سيد، وكتب مقدمته الناقد والشاعر هاني الصلوي.

ينطلق آلان كيربي في تقديم رؤيته للحداثة الرقمية وتحليله للمرحلة وفنونها ومآلاتها من موقعه كناقد ثقافي وبموسوعية واضحة، حيث لا يقف علي البعد الثقافي، ويتناولها من اتجاهات متعددة.

ولا يقف الكتاب عند مسلمة تعوقه وتحدد زاوية نظرته وممارسته، فتكاد تحيط بجوانب النشاط الإنساني والاختيارات المتعلقة به والعديد من الفنون والتكنولوجيا التي توصل إليها الإنسان.

ينقسم الكتاب إلي سبعة فصول تحمل العناوين الآتية: مابعد حداثة الأطفال، النص الحداثي الرقمي، صناعة الأفلام والبانتومايم، الجيل الثاني من استخدمات الإنترنت، جماليات الحداثة الرقمية، ألعاب الفيديو والسينما والتليفزيون، نحو مجتمع حداثي رقمي.

التعليقات