دراسة: سوء التغذية عند الأطفال يتسبب في إصابتهم بفقدان السمع

كشفت دراسة علمية حديثة أشرف عليها باحثون أمريكيون أن نقص التغذية في مرحلة الطفولة يضاعف خطر احتمال الإصابة بفقدان السمع. وفقا لما نشره موقع MedicalXpress"".

وحلل الباحثون من كلية بلومبرج للصحة العامة في جامعة جونز هوبكنز، العلاقة بين مستوى السمع لأكثر من 2200 شاب في نيبال ومستوى التغذية قبل الوصول إلى عمر 16 عاماً.

وأشارت النتائج، إلى أن التغذية الصحيحة تساعد على منع فقدان السمع، وهو ما يؤثر حاليا على ما يقدر ب 116 مليون شاب في المنطقة.

ومن المعروف أن فقدان السمع هو السبب الرئيسي الرابع للإعاقة في جميع أنحاء العالم، ويقدر أن 80% من الأفراد المتضررين يعيشون في بلدان منخفضة ومتوسطة الدخل.

وأوضح الدكتور "كيث ويست"، أستاذ الصحة الدولية في مدرسة بلومبرج والمؤلف الرئيسي في الدراسة، أن البالغين الذين عانوا من التقزم في مرحلة الطفولة الناتج عن نقص التغذية، كانوا يعانون من علامات فقدان السمع.

وأضاف الباحثون أن نقص التغذية يسبب إعاقة نمو الأذن الداخلية وخاصة في الرحم، وهذا يسهم في زيادة خطر فقدان السمع.

ونشرت الدراسة في عدد فبراير في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية.

 

التعليقات