اليونيسيف: ربع أطفال العراق يعانون من الفقر بعد الحرب ونصف المدارس بحاجة إلى إصلاح

 

 

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) يوم الأحد إن طفلا من بين كل أربعة أطفال في العراق يعيش في فقر فيما يحتاج أربعة ملايين طفل للمساعدة كنتيجة للحرب في بلادهم على تنظيم داعش.

وقالت اليونيسيف في بيان إن الأمم المتحدة تحققت من وقوع 150 هجوما على منشآت تعليمية و50 هجوما على مراكز صحية وموظفيها منذ 2014. وأضافت أن نصف مدارس العراق بحاجة إلى إصلاح فيما تعطلت العملية التعليمية لأكثر من ثلاثة ملايين طفل.

وأعلن العراق النصر على تنظيم داعش في ديسمبر باستعادة كل المناطق التي سيطر عليها التنظيم في عامي 2014 و2015. ويسعى العراق إلى جذب استثمارات أجنبية تقدر بمئة مليار دولار في مجالات النقل والطاقة والزراعة في إطار خطة لإعادة بناء مناطق في البلاد وإنعاش الاقتصاد.

وتستضيف الكويت مؤتمرا دوليا لإعادة إعمار العراق من 12 إلى 14 فبراير.

وقال جيرت كابيلير المدير الإقليمي للمنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ”الأطفال هم مستقبل العراق.

وتابع قائلا ”مؤتمر الكويت من أجل العراق الذي يعقد هذا الأسبوع فرصة لقادة العالم لإظهار استعدادنا للاستثمار في الأطفال واستعدادنا للاستثمار في إعادة بناء عراق مستقر.

وقال مسؤولون أمريكيون وغربيون إن الولايات المتحدة، التي تقود تحالفا دوليا زود العراق بدعم جوي أساسي في حربه على داعش ، لا تعتزم المساهمة بأي أموال لإعادة إعمار العراق خلال مؤتمر الكويت.

التعليقات