23 مجموعة مناصرة للأطفال تتقدم بشكوى تتهم "جوجل" بالتجسس على الإطفال وتهديد حياتهم

 
 
 
تقدم تحالف يضم 23 مجموعة مناصرة للأطفال والمستهلكين والخصوصية، بشكوى إلى لجنة التجارة الفدرالية الأمريكية بدعوى أن جوجل تنتهك قوانين حياة الأطفال.
 
وتقول الشكوى إن جوجل تجمع البيانات الشخصية لمن تقل أعمارهم عن 13 عاما، وتقدم الإعلانات لهم. وتقول المجموعة التي تضم حملة من أجل طفولة خالية من التجارة (CCFC) ومركز الديمقراطية الرقمية و21 منظمة أخرى، إنه على الرغم من أن شركة غوغل قد أبلغت بأن موقع يوتيوب مخصص فقط لمن هم في سن 13 عاما فما فوق، إلا أنها تعلم أن الأطفال الذين تقل أعمارهم عن العمر المحدد يمكنهم الولوج إلى الموقع واستخدامه.
 
وتشير المجموعة إلى أن غوغل تجمع معلومات شخصية عن الأطفال دون سن 13 عاما مثل مواقعهم وأنواع الأجهزة التي يستخدمونها للوصول إلى يوتيوب، وأرقام الهواتف، ثم تطاردهم عبر مواقع وخدمات مختلفة قبل الحصول على موافقة الوالدين، كما هو مطلوب بموجب قانون حماية خصوصية الأطفال عبر الإنترنت (Coppa).
 
وتحث مجموعة المنظمات الحقوقية لجنة التجارة الفدرالية، التابعة للحكومة الأميركية، على التحقيق مع غوغل ومعاقبتها بسبب انتهاكاتها المزعومة.
 
التعليقات